الخميس، 21 نوفمبر، 2013

حكايات مطرية ...5

"5"
يوميات أنسة ضاد.. 
 " حكايات مطرية "


شعور رائع أن تقف تحت حكايات المطر وتستمع لقصص هطوله وهو يروي حكاية العاشقين وحبهم لتلك القصص.
شعور رائع انتابني وأنا أتأمل حكاية عزف المطر (دم دم دم دم تششششش))
تذكرته والهمسات تعلو أُذني ( لأجلك يطلع القمر)
كنتُ ابتسم ولا أعرف كيف أردُ  له غير" ابتسامة بسيطة خجولة"
نعم أنه شعور المطر حين تتأمل قصصك وحكايتك بمجرد استماعك ووقوفك جنبه
وها أنا اروي قصتي للمطر وهو يرويها لغيري  وغيري يرويها لأخر ولازال المطر يعزف
 بألحانه حكاية العاشقين، وتستمر الحكاية.




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق